ISHIZUKA UNSHO : نهاية رحلة بطل ألهم الأخيار والأشرار

جمع خبرة المعلم أوكيدو وحقد المتمرد زابوزا ومقت الأدميرال كيزارو

120

قد يرضى المؤلف في حياته بكتابة رواية وحيدة ويكتفي الرسام بعشرات الأعمال، لكن الأمر يختلف حينما يتعلق بممثلي الأصوات. فكلما زادت قدرتهم على تقمص أدوار أكثر تنوعا فتحت أمامهم بوابات فرص للعمل لا تكاد تنتهي.

كان إيشيزوكا أونشو (1951-2018) واحدا من أولئك الممثلين (مؤديي الأصوات) الذين يصعب فعلا إحصاء عدد الشخصيات التي منحوها نبرات حناجرهم في عالم السينما والأنيمي وألعاب الفيديو. وقد ظل مسجلا إلى آخر لحظة ضمن قوائم وكالة الأعمال والمواهب Aoni Production المعروفة بتمثيلها لعدد كبير جدا من العاملين في هذا المجال. فالرجل الذي عرف بموهبته كممثل ومخرج مسرحيات، وجد راحته أكثر في العمل راويا ومؤدي أصوات محترفا فشارك في مئات الأعمال (بل ربما الآلاف منها) حتى أضحى المرور من عالم الأنيمي الياباني من دون التوقف عند إسمه مستحيلا.

تعود بداية أونشو في ميدان التسجيل الصوتي إلى عام 1984 حين كلف برواية أحداث مسلسل عمالقة الميكا Giant Gorg وكانت تلك انطلاقة لسيل من الأدوار اللاحقة والمتنوعة في قائمة طويلة من الأعمال الفنية من بينها لوبين الثالث ودراغون كويست وكاندام وسايلرمون وشعلة ريكا وأبطال الديجتال وتوريكو وسلام دانك ودراغون بول والمحقق كونان ويوغي يوه وجينتاما وهيلسينغ وماجيك كايتو وهيوكا وهجوم العمالقة وسورد أرت أونلاين. غير أن نصف شهرته في الواقع بنيت على مشاركته المؤثرة في سلسلة Pokémon حيث ظهر بانتظام في الإصدارات اليابانية والإنجليزية من الأنيمي التلفزيوني (وأفلام السينما) في دور المعلم أوك (Professor Yukinari Ōkido) بوصفه خبيرا متخصصا في سلوك البوكيمونات يلقي المحاضرات ويقدم البرامج الإذاعية ويشرف على المدربين الجدد.

كان إيشيزوكا معروفا بصوته الهادر والعميق وغالبا ما أسندت إليه أدوار شخصيات كبار السن والأشرار والمقاتلين الأشداء، فتميز كصياد جوائز وضابط سابق في شرطة النظام الشمسي (جيت بلاك) من Cowboy Bebop ومحاربا قويا يحرس مملكة كاريجيا (يوجين غالاردو) في Tales of Rebirth ثم استدعي لتعويض Masashi Ebara في دور الخيميائي المعمر فان هوهنهايم والد الإخوة إلريك في Fullmetal Alchemist فتقمص شخصيته ببراعة مثلما تألق من قبل في دور بونتا فوجيوارا في Initial D وجوزيف جويستار في مغامرات JoJo العجيبة. في Naruto عرفناه شريرا من طراز آخر يجمع البرود بالغموض في صفة قاتل مأجور من فرق نينجا الضباب (موموتشي زابوزا) ثم أطل علينا في دور بغيض لأدميرال البحرية الأصفر بورسالينو كيزارو في One Piece (وفيه أدى أيضا دوري الساموراي كوشيرو والعملاق كونغ).

وإلى جانب عمله مع أستوديوهات الأنيمي، سجل إيشيزوكا حضورا قويا في الدبلجات اليابانية لأفلام غربية عديدة برز خلالها بشكل خاص في أدوار ليام نيسون ولورنس فيشبورن. كما منح صوته لشخصيات عديدة في عالم الفيديوغيمز من أشهرها هيهاتشي ميشيما في سلسلة ألعاب Tekken التي أوكل إليه منتجوها هذه المهمة منذ وفاة الممثل Daisuke Gōri.

في الـ 17 من غشت 2018 أفيد أن إيشيزوكا فارق الحياة بسبب مضاعفات إصابته بسرطان المريء. ولأن هذا الممثل الصوتي المخضرم نال احترام زملائه على مر العقود لم يكن غريبا أن تشكل وفاته صدمة محزنة عبروا عنها بأشكال مختلفة على صفحاتهم الخاصة، فنشر المصمم Hidetaka Tenjin رسما لشخصية إيشيزوكا من مسلسل Macross Plus إهداء لروحه، فيما وصفه Shigeru Chiba الذي مثل إلى جانبه في عشرات المسلسلات بأنه «شخص رائع ذو حضور احترافي وملامح لطيفة». أما Shoko Nakagawa فقال إن أجيالا متعاقبة «نشأت على صوت البروفيسور أوك. ولطالما أحببنا صوته اللطيف أيضا في أغنية البوكيمون Hyakugojūichi». كما نعته شركة تلفزيون طوكيو دون أن تغفل الإشارة إلى أن الممثل القدير سجل بالفعل الحلقات المنتظرة خلال الأسبوع الأول من شهر أكتوبر المقبل غير أنها لم تحدد من سيخلفه في دوره لاحقا.